فعاليات متعددة لشركة لافارج سورية في شهر الصحة والسلامة

فعاليات متعددة لشركة لافارج سورية في شهر الصحة والسلامة
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

نظمت شركة لافارج للأسمنت- سورية فعاليات متعددة للترويج لأهمية السلامة المرورية في التنقلات وذلك كجزء من شهر السلامة والصحة للشركة والذي يصادف شهر حزيران من كل عام..

وتضمنت فعالية هذا العام تدريبات حول الإسعاف الأولي ومستلزمات القيادة الآمنة وتجارب عملية حول أهمية استخدام حزام الأمان في المركبات إضافة إلى عروض في التعامل مع نشوب حريق في المركبات وكيفية التعامل معها بصورة أمنة وذلك بهدف تنمية الوعي واتخاذ التدابير اللازمة للقيادة الآمنة هذا وشارك في الفعاليات نادي السيارات السوري عبر بيانات نظرية وعملية لجميع عمال الشركة.

وقال مدير قسم الصحة والسلامة في الشركة.. تعد الصحة والسلامة من أولويات شركة لافارج للاسمنت – سورية والقيادة الآمنة هي عامل رئيسي في عملنا لذلك حاولنا التركيز على هذا الموضوع عبر فعاليات متنوعة ضمن المعمل ومكاتب الشركة لايصال رسالة لكافة العاملين فيها.

وأضاف : كجزء من تنظيم هذا الحدث أردنا أن يشارك كافة فريق العمل في نشاطات مسلية تحمل رسالة هادفة تتمحور حول اتخاذ اختيارات امنة عند استخدام وسائل النقل.
وعلى هامش هذه الفعاليات حضر بعض أهالي المناطق المحيطة بالمعمل عددا من الندوات شرح خلالها القائمون على الإدارة آلية عمل المعمل و دوره في تنمية المنطقة المحيطة به.

لافارج للاسمنت- سورية:
وتعتبر شركة لافارج للاسمنت- سورية الأكثر أمانا في قطاعها بنسبة صفر للحوادث المميتة وأمراض العمل حتى الان ووضعت طموحا للمستقبل يتمثل بالحفاظ على هده النسبة دوما.
إن معمل لافارج للاسمنت- سورية هو الاستثمار الخاص الأكبر في سورية على الإطلاق، وسيُسهم في الحصول على مكاسب اقتصادية على المدى الطويل، كما أنه سيرفع من سوية التطور الاقتصادي للمنطقة من خلال خلق 1000 فرصة للعمل بشكل مباشر أو غير مباشر وخصوصا في محافظة حلب.
كما يعد معمل لافارج للاسمنت سورية من أهم المعامل المزودة بأحدث المعدات والآليات والأجهزة الموفرة للطاقة ويحقق المعايير الدولية للبيئية والأمان والسلامة المهنية ويوفر مكاسب هامة لقطاع البناء المحلي عبر طرحه منتجات ذات نوعية عالية الجودة وخدمات تلبي احتياجات العملاء ومتطلبات الحركة العمرانية النشطة التي تشهدها سورية







المركز السوري للأخبار والدراسات - عماد سنقر



أضف تعليق